حياكم الله في شات الحلوين الصوتي
عز
201507000

201507000

كثيرة هي أحلامنا وأهدافنا وأمنياتنا
في زمان اخذ طابع
المجهول وكأنه يخبئ لنا
ما نخشى وقوعه أو
ما حاولنا إن نتفاداه

الحلم خلق معنا
منذ نعومة أظفارنا
ويجري في عروق دمائنا
ويوم بعد يوم
نشتاق إلية أكثر وأكثر
وكأن أعمارنا مؤقتة
على زمن معين

الأم تنتظر لعودة ابنها المبتعث
لتفرح به في أجمل ليالي عمره
والحبيب أصبح يتبع الدموع
شوقاً لشفاء حبيبته المريضة
والأب يتمنى أن يعود ابنه
إلى جادت الصواب
وأن يهديه الخالق

أحلام من واقعنا ليست حديث
ذكريات ولا بوح شاعر
وأمنيات نتمناها و
لا تغيب عن خواطرنا
لكن . .
أيقن الجميع بأن المستحيل
قد سلك فيهم كل الدروب
حتى أصبحوا ضعفاء

تناسينا أن الهدف
والحلم الذي نسعى إلية
أمامنا فلا علينا
الآن إلا توجيه السهام إليه
فأن وفقنا في
إصابته فسنصبح أصحاب
مبدأ وطموح لن يتوقف
وإن لم نوفق
فــ الحياة فرص وسنصنع
لأمنياتنا كل السبل
المشروعة للوصول إلى أقصى
نقطة ممكن الوقوف فيها

لنصبح أصحاب همم عالية
ولنكون جزء من طموح سلفنا الصالح
لا نتقاعس لظروف الحياة

ولا لأحزانها ونسيان أجمل ما فيها
فالحياة تريد أن تسعدك إن كنت مخلص
لها وتقدم كل ما عندك من طاقة تختزنها
لتحقيق الهدف المشهود والمأمول منك

201507002

201507002

فسر ابن سيرين حلم رؤيا البكاء : هو سرور

وجاء عن النابلسي في تفسير حلم رؤيا البكاء :
إذا كان في المنام بصراخ أو لطم أو لباس أسود أو شق جيب فيدل على الحزن ،
وإن كان البكاء من خشية الله تعالى أو لسماع قرآن أو من ندم على ذنب سابق
فإنه يدل على الفرح والسرور وزوال الهموم والأنكاد ، وهو دال على الخشية ،
أو على نزول المطر لمن احتبس عنه وهو محتاج إليه ، وقد يدل على طول العمر .
وربما دل على الزيادة في التوحيد إن ذكر الله تعالى أو سبح أو هلل

وكذلك فسر ابن شاهين حلم رؤيا البكاء :

على أنه من رأى أنه يبكي بغير صراخ فإنه فرج من هم وغم .
ومن رأى: أنه يبكي بصراخ فهو حصول مصيبة لأهل ذلك المكان
ومن رأى : أن عيناه تدمع بغير بكاء فإنه يظفر بمراده
ومن رأى: أنه يبكي ولم يخرج من عينه دمع فليس بمحمود ،
وإن جرى مكان الدمع دم فإنه يدل على الندم على أمر قد فات منه ويتوب ،
وقيل البكاء قرة عين ومن رأى: كأنه يبكي على إنسان يعرفه ،
وقد مات ومع البكاء نواح فإنه يقع كما يراه في عقبه مصيبة من موت أو هم أو تشنيع
ومن رأى: كأن الناس ينوحون على وال قد مات وتمزق ثيابهم
وينفضون التراب على رءوسهم فإن ذلك الوالي يجور في السلطان .
وإن رأى كأنه مات وهم يبكون خلف جنازته من غير نواح فإنهم يرون من ذلك الوالي سروراً
ومن رأى: كأنه يبكي فإنه يفرح فرحاً شديداً ،
وإن كان البكاء بصراخ فإنه يدل على مصيبة تصيبه لقوله تعالى { وهم يصطرخون فيها }
ومن رأى: أن عينه مملوءة بالدمع ولا يخرج منها فيحصل له مال حلال
وأما الدمع البارد ففرج من غم والحار ضده ،
وإن جرى دمع عينه اليمنى ودخل في اليسرى فإنه ينكح إبنته أو إبنه ينكح ابنته
ومن رأى : أنه يبكي ثم يضحك بعدها دل ذلك على قرب أجله
لقوله تعالى { وأنه أضحك وأبكى وأنه هو أمات وأحيا }
وقال بعض المعبرين : أحب البكاء في النوم ما لم يكن فيه صراخ ،
وقد جربت ذلك نيفا عن ألف مرة فلم أر منه إلا خيراً وفسحا مستمرا

1395312808550

1395312808550

إن غالبية النساء البريطانيات العازبات يضعن خططاً مسبقة لحفلات زفافهن،
قبل العثور على العريس… هذا ما أشارت اليه دراسة بريطانية نشرتها صحيفة “ديلي ميل” موضحةً ان “60 في المئة
من النساء البريطانيات يخططن لحفلات زفافهن، بما في ذلك التفاصيل الصغيرة والكبيرة
مثل ثوب الزفاف والزهور وإختيار اشبيناتهن في الزفاف، قبل العثور على العريس المطلوب.”

وأضافت الدراسة ان “النساء البريطانيات يبدأن التخطيط لحفلات زفافهن منذ سن 13 عاماً،
وتقوم واحدة من كل 10 منهم بتوفير المال ليوم زفافهن منذ سن المراهقة،
ويضعن جانباً مبلغاً من المال يصل إلى نحو 1000 جنيه استرليني.
وتختار نصفهن الصديقات اللواتي يقمن بدور الاشبينات في أعراسهن منذ بلوغهن سن 18 عاماً…”

كما أكدت الدراسة ” ان واحدة من كل 20 بريطانية إعترفت بأنها تشتري مجلة خاصة بالأعراس
و30 في المئة بتصفحن شبكة الإنترنت بحثاً عن أفكار جديدة لحفلات زفافهن،
فيما تقوم 13 في المئة من البريطانيات بتحديد شهر زفافهن”.

واشارت إلى أن 49% من النساء البريطانيات العازبات اعترفن بأنهن اخترن منذ الآن فساتين زفافهن،
وأكدت 58% بأنهن لن يتقاسمن هذا السر مع شركاء المستقبل.

وقالت الدراسة إن 58% من النساء البريطانيات يتجنبن تقاسم أفكارهن
بشأن حفلات الزفاف مع رجالهن خوفاً من أن يؤدي ذلك إلى تنفيرهم،
فيما رجّحت 27% منهن احتمال القيام بذلك إذا كان من شأنه أن يُشجّع رجالهن على طلب أيديهن.


x

مميزات شات الحلوين