حياكم الله في شات الحلوين الصوتي
عز
285894

تعمل محطات الوقود على الطرقات على قدم وساق لتحسين واجهاتها بواجهات الكلادينج المصنوعة من الألمنيوم خشية العقوبات التي تفرضها عليها الأمانات وذلك بتعطيل إجراءات التجديد وغيرها.

والطريف في هذا الأمر أن البلديات هي من رخص لمحطات الوقود سابقاً بدون تدقيق في الشكل العام أو إلزامها بواجهات ذات شكل متناسق، فتجد البلديات بمجرد رؤيتها لواجهات الكلادينج يتم تسهيل إجراء الرخصة وغيرها مهملة مرافق المحطة الضرورية كالمسجد ودورات المياه وغيرها في خطوة تعتبر تجميل المظهر الخارجي وإهمال الأمور التي يتوقف سالكو الطريق من أجلها في أغلب الأوقات، حيث تجد مباني متهالكة تجمل وتحسن ظاهرياً وتهمل داخلياً.

 

ويعتبر قرار البلديات بإلزام جميع ملاك محطات الوقود قراراً مجحفاً حسب بعض ملاك محطات الوقود الذين يحتاجون دخل خمس سنوات على الأقل لتحسين محطاتهم التي لا تقارن بنظيراتها على الطرق السريعة والمدن المكتظة بالسكان، وطالب أغلب من تحدثت إليهم “سبق” بعدم مساواتهم بملاك المحطات ذات المواقع المتميزة والعوائد الكبيرة.

اعتبر مواطنون واجهات الكلادينج “مكياجاً” لتحسين وجه العجوز وذلك لأن المراقبة اهتمت بالظاهر فقط مهملة المرافق الضرورية في جميع المحطات المنتشرة على الطرقات، معتبرين الواجهات غير مهمة مع الخدمات الأساسية

285664

أبدى الكاتب الرياضي “علي الزهراني” قلقه على الفريق الأهلاوي من تهاون لاعبيه وأخطاء تحكيمية قد تحدث، وقال “الزهراني” في تصريحات خص بها “سبق”: “لا أخشى على “الأهلي” من “الشباب”؛ بقدر ما أخشى عليه من تهاون لاعبيه ومن صافرة التحكيم”.

 

وعن توقعاته لنجومية اللقاء من الفريقين، قال: “من الأهلي أتوقع لويس ليال، وتيسير الجاسم، والمدافع محمد أمان، ومن الشباب أتوقع رافينها، وأحمد عطيف”.

 

 

وعن اللقاء بصفة عامة، قال الزهراني: “لقاء للتاريخ، تحتفظ بقيمته ذاكرة الزمان والمكان، ويعني الكثير لـ”الأهلي” ولـ”الشباب”؛ كل طرف سيحاول أن يكون له بصمة تاريخية تتزامن مع افتتاح ملعب مدينة الملك عبدالله؛ لا سيما “الأهلي” الذي ينظر إلى هذا النهائي على أنه إضافة نوعية لقائمة الأولويات التي تفرّد بها طيلة التاريخ الرياضي السعودي، أما فنياً فكل المؤشرات تشير إلى أن “الأهلي” هو الأفضل؛ لكن هذه الأفضلية لا تُلغي قوة “الشباب”، ولا خبرته في التعاطي الجيد مع مثل هذه النزالات التي تلعب فيها الجوانب النفسية أدواراً مؤثرة تفوق جوانب خطط المدربين”.

 

 

واختتم حديثه: “شخصياً أتوقعها أهلاوية، وأتوقع على طريقة العاشق المتيم بحبّ هذا الراقي، بأن تُردد المدينة الحالمة جدة عبارة (الكأس يرجع دولابه)”.
285554

تحقق إدارة التربية والتعليم بالعاصمة المقدسة، ومركز شرطة المعابدة في قضية تعرض طالب بالمرحلة الابتدائية لضرب على رأسه بكرسي الفصل وشجه، وتعرضه لنزيف حاد داخل المدرسة، وبسبب تهور طالب آخر عُرف عنه المشاكل، ومن دون إسعافه من قِبل إدارة المدرسة، حسب ما ذكر والده.

 

وفي التفاصيل التي رواها المواطن “عيد الحارثي” وحصلت “سبق” على صور الشكوى والتقارير الصادرة، حيث يقول “الحارثي”:  “أنا ولي أمر الطالب “فهد” والذي يدرس بالصف الرابع الابتدائي بمدرسة الأصمعي في وادي جليل بمكة المكرمة، وفي تمام الساعة الثامنة صباحاً ليوم الخميس الماضي، وردني اتصال من مدير المدرسة ويفيد فيه تعرض ابني لإصابة في الرأس بليغة ويحتاج إلى حضوري لكي أسعفه إلى المستشفى.

 

 

 وأضاف: طلبت منه أن يسعفه هو قبل حضوري ولكنه رفض وأصرّ على حضوري أولاً، واتجهت إلى المدرسة بعد ساعة من المكالمة نظراً لبعد المسافة عن مقر عملي، وأخبرني المدير أن الطالب بصحة جيدة ولديه اختبار في الفصل والطالب المعتدي عليه قريب أحد المدرسين.

 

 

وأردف: عند ذهابي أنا والمدير إلى الفصل شاهدت المنظر المرعب وهو جلوس ابني وينزف من رأسه دماً وملابسه متغيرة إلى اللون الأحمر والطلاب داخل الفصل في حالة رعب وحملت ابني مسرعاً إلى مستوصف وادي جليل، وعمل له خياطة ثلاث غرز بالرأس وتم تحويله إلى مستشفى الملك فيصل بالششة، وأعطي تقريراً طبياً يحدد مدة الشفاء بأسبوع.

 

 

وتابع: تقدمت بشكوى رسمية لإدارة التربية والتعليم ومركز شرطة المعابدة، ومن خلال “سبق” أتساءل عن عدم إسعاف ابني من الإدارة والمدرسين والاطمئنان عليه.

 

 

وختم بقوله: أطلب من وزير التربية والتعليم إعطائي حقي، وتحويل القضية للشرع والحكم فيها شرعاً، ولكي ينال كل مقصر جزاءه، ومحاسبة المعتدي والذي اعتمد على أحد المدرسين من أقربائه في إثارة المشاكل بالمدرسة، من دون حسيب أو رقيب لما يفعله ببقية الطلاب”.

 

285224

وافق خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، على إطلاق اسم “أكاديمية الملك عبدالله” على الأكاديمية الإسلامية السعودية في واشنطن؛ إثر اقتراح قدّمه أعضاء مجلس إدارة الأكاديمية بإطلاق اسم خادم الحرمين الشريفين عليها.

 

ورفع وزير التربية والتعليم الأمير خالد الفيصل، شكره لخادم الحرمين الشريفين على موافقته الكريمة؛ مؤكداً أن هذه البادرة الكريمة تُجسّد مدى الاهتمام الذي يوليه -حفظه الله- للتعليم، ومتابعته الدائمة لكل ما من شأنه أن يصبّ في مصلحة وخدمة التعليم؛ مبيناً أن موافقته -حفظه الله- على إطلاق اسمه على الأكاديمية الإسلامية السعودية، يعزز مواقف المملكة الدائمة في العمل على إيجاد بيئة تعليمية عالمية تُحاكي وتنقل تعاليم ديننا الإسلامي الحنيف في كل زمان، وفي شتى بقاع المعمورة؛ الأمر الذي ترتّب عليه -بفضل الله ثم بفضل الدعم الذي يلقاه التعليم- ما تعيشه المملكة اليوم من نقلة نوعية نشهدها ونعيشها، ونقطف ثمارها سنة بعد الأخرى.

 

 

وقال الأمير خالد الفيصل: “إن ذلك يؤكد حرص ولاة الأمر -حفظهم الله- على بناء جيل قادر ومتمكن وناقل ومُسهم بكل ما يمكن أن يجعل من واقعنا التعليمي ثقافة امتزجت بالتطور والتقدم الذي يعيشه العالم اليوم، وتلك الروحانية الدينية الذي يتميز بها شعب مملكتنا، ونصبح بذلك قادرين على أن نقدم أنفسنا للآخر وفق توجه يحمل الثقافة التي نريدها”.
285126

شهدت المملكة العربية السعودية، خلال عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، تطوراً ملحوظاً تجسّد على مختلف الأصعدة الاقتصادية والصحية والتعليمية.

 

ويُقاس الأداء الاقتصادي لدول العالم بمؤشرات عدة، من أهمها الناتج المحلي “gdp”، الذي يمثل القيمة السوقية لجميع السلع والخدمات المنتجة، وبحسب مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات وفي تقريرها الأخير، الذي أظهر أن الاقتصاد السعودي يتوسع بشكل مطرد، حيث ارتفع الناتج المحلي الإجمالي من 1231 مليار ريال سعودي عام 2005 إلى 1949 مليار ريال عام 2008، وبسبب عددٍ من الأزمات المالية الاقتصادية العالمية عام 2009 انخفض الناتج المحلي إلى 1609 مليارات ريال، ليعود مجدّداً إلى الانتعاش السريع؛ ليصل إلى 2795 مليار ريال عام 2013.

 

 

 وشهد نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي أداءً مماثلاً، حيث ارتفع من 53 ألف ريال عام 2005 إلى 93 ألف ريال عام 2013، ونتيجة لهذا التطور حلّ الاقتصاد السعودي في المرتبة الـ 19 على المستوى العالمي عام 2013، متقدماً ثلاث مراتب عن عام 2005.

 

 

 واحتلت المملكة العربية السعودية المرتبة الـ 31 بالنسبة لنصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي عام 2013، بعد أن كانت في المرتبة 39 عام 2005، وإن ما يميز هذا الاقتصاد والمملكة بأنها العضو العربي، وعضو “أوبك” الوحيد، الذي ينتمي إلى مجموعة العشرين “g20″ أكبر اقتصادات العالم.
285076

طالب المواطن بداح بن ناصر الدوسري بلجنة تحقيق من وزارة الصحة، في وفاة شقيقته العشرينية، التي فارقت الحياة بمستشفى محافظة السليل العام، لأسباب وصفها بأنها ناتج إهمال وخطأ طبي لتضارب التقارير الطبية حول الحالة، بين مستشفى وادي الدواسر العام ومستشفى السليل- على حد قوله – مؤكّداً أن شقيقته دخلت مستشفى الوادي بسبب كسر بالقدم، وخرجت من مستشفى السليل للقبر مباشرة.

 

وقال “الدوسري” إن شقيقته “تهاني” كانت تشتكي من الآلام بقدمها وتم إدخالها مستشفى وادي الدواسر العام بتاريخ 17-6-1435 هـ وتم تشخيص الألم بوجود كسر في الكاحل الأيسر وبعد اكتشاف الكسر تم التحضير للمريضة داخل المستشفى لعمل عملية تثبيت للكسر وعُمل لها جبيرة تحت الركبة تمهيداً للعملية وأثناء ذلك رفض طبيب التخدير تخدير المريضة لوجود عجز بأطباء التخدير بالمستشفى وعلل الطبيب سبب رفضه أيضاً بأنه يعمل وحيداً وسيقتصر عمله على تخدير الحالات الحرجة والطارئة.

 

 

وأضاف: مكثت شقيقتي أكثر من خمسة أيام وبعدها رفض طبيب التخدير بمستشفى الوادي عمل التخدير لها وتم تحويل المريضة لمستشفى السليل وقبل يوم من موعد إجراء العملية تدنت حالتها وأدخلت العناية الفائقة وفي يوم الأربعاء 23  /  6  / 1435هـ أعلنت وفاتها داخل مستشفى السليل.

 

 

وتابع “الدوسري”: ما أثار انزعاجي هو رفض طبيب التخدير بمستشفى وادي الدواسر تخدير شقيقتي والإهمال غير المبرر خلال تلك الفترة، ما أدى لتفاقم حالتها وكان بالإمكان إجراء العملية في وقتها، مطالباً وزير الصحة المكلف المهندس عادل فقيه بالتدخل وإرسال لجنة تحقيق من وزارة الصحة لمحاسبة المتسببين في هذا الخطأ الذي أودى بحياة شقيقته سواء ناتج عن مستشفى وادي الدواسر أو السليل، مشيراً إلى أنه سبق وأن رفع شكوى لوزارة الصحة على هذا الإهمال، برقم 12614 وتاريخ 20-6-1435هـ.

 

 

من جهة أخرى، اقتصر تعليق مدير مستشفى محافظة وادي الدواسر العام الاختصاصي مبارك الشريدة على الشكوى بقوله: المريضة دخلت المستشفى وتم تحويلها لمستشفى السليل. وحول الأسباب التي دفعتهم لتحويل المريضة لمستشفى السليل، أجاب “الشريدة” بقوله: جميع المستشفيات يتعاملون بالتحويل وبما فيهم مستشفيات أوروبا.

 

 

علق مدير مستشفى محافظة السليل العام الاختصاصي ماجد الحابي، على الشكوى بقوله: وصلنا طلب من مستشفى وادي الدواسر لقبول حالة المريضة تهاني ناصر الدوسري والبالغة من العمر 22 عاماً لإصابتها  بكسر في كاحل القدم وتم قبول الحالة وأدخلت قسم التنويم بتاريخ 22  /  6  /  1435هـ وتقرر عمل عملية جراحية لها ولمعاناتها من الزيادة في الوزن حيث كان وزنها 155كجم، تطلب عرضها على التخصصات المعنية لعمل كامل الفحوصات لها والتي أظهرت سلامتها من أي أمراض أخرى.

 

 

 

 وبعد ذلك تقرر عمل العملية في يوم الخميس 24  /  6 وفي يوم الأربعاء 23  /  6  دخلت  المريضة في هبوط حاد مفاجئ في الدورة الدموية وتم إدخالها العناية المركزة مباشرة وعُمل لها إنعاش قلبي رئوي أكثر من خمس  مرات إلا أن المريضة فارقت الحياة بعد عدة ساعات من دخولها للعناية وكانت في كامل صحتها وحظيت فور تحويلها من وادي الدواسر بمتابعة شخصية من قبلي ومن الطاقم الطبي.

 

 

وأضاف “الحابي”: المريضة لم تتلق أي علاجات فترة تنويمها التي لم تتجاوز أكثر من 24 ساعة نظراً لأنها  لم تكن تعاني أي أمراض سوى الكسر في أسفل القدم.

 

 

 

 

 

 

284150

لقيَ قائد مركبة من نوع “دباب نقل” حتفه، صباح اليوم الاثنين، بعد انحرافه في الطريق القادم للطائف من الحوية، قبل كوبري الحلقة، حيث اعتلى الدباب الرصيف المحاذي، واقتلع أشجاراً بالمساحات الخضراء الجانبية بعد انقلابه واستقراره بها.

 

وحضرت فرق الدفاع المدني؛ حيث تم استخراج قائد الدباب بعد احتجازه متوفىً، في حين باشرت دوريات المرور الحادث، ومن ثمَّ تمت إعادة الدباب المقلوب لوضعه الطبيعي، ونقل جُثة المتوفى للثلاجة بمستشفى الملك فيصل بالطائف.

 

 

يشار إلى أن طريق المطار يزدحم بشكل يومي خصوصاً الطريق الطالع إليه من الطائف؛ لكثرة مُستخدميه في ظل كثرة الإدارات الحكومية والجامعة “بنين وبنات” وكُلية التقنية، ومعهد التدريب التقني، والقاعدة الجوية، وبعض القطاعات العسكرية الأخرى، والتي يصل إليها الطلاب والموظفون عبر هذا الطريق، في حين تتجدد المُطالبات بمُراقبة الطرُق السريعة بالطائف بكاميرات “ساهر”؛ تخفيفاً لنزيف الدم الذي ما زال يسيل على تلك الطرقات وحفاظاً على الأرواح.

 

 

ويُذكر أن الشؤون الصحية بالطائف كانت قد كشفت عن أعداد المتوفين في حوادث مرورية خلال العام المنصرم وقد بلغ عددهم 552 قتيلاً.

 

284116

تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو، يُظهر شابّين أحدهما يحمل سلاحاً من نوع رشاش “كلاشنكوف”، والآخر يبعد عنه مسافة تتراوح ما بين 10 إلى 15 متراً، ويضع على رأسه علبة مشروب غازي؛ بينما يقوم ثالث بتصوير حامل السلاح، وهو يطلق طلقة واحدة فقط ويُسقط علبة المشروب الغازي من فوق رأس حاملها، وبالفعل أصاب الهدف.

 

واتضح من خلال المقطع مقدار الخوف والفزع، الذي أصاب الشاب حامل المشروب الغازي.

 

 

يُذكر أن ردود الفعل توالت على المقطع، الذي لم يحدد مكان أو زمان الواقعة؛ ما بين ناقد ومطالب بمحاسبة أصحاب هذا الفعل، والذي قد تكون نهايته مأساوية.

 

284120

قادت رسالة “واتساب” تم نقلها وتداولها بشكل واسع بين سكان محافظة الخرمة، البارحة، إلى التعرف على طفلين وجدتهما الدوريات الأمنية تائهيْن بالقرب من منزل أسرتهما، بعد أن تعرّف عليهما أحد جيرانهما وأبلغ والدهما.

 

وفي التفاصيل التي حصلت عليها “سبق”: أن الدوريات الأمنية بـ”شرطة الخرمة”، عثرت مساء أمس على طفلين (4 سنوات) تائهين ولا يعرفان مكان منزل أسرتهما؛ ليتم نقلهما إلى مركز الشرطة، وتقديم الماء والعصائر والحلويات لهما، في انتظار حضور ذويهما.

 

 

وقام أحد فاعلي الخير بكتابة رسالة جاء فيها: “عاجل جداً لأهل الخرمة.. مساكم الله بالخير.. اللي يعرف هؤلاء الأطفال أو يعرف أهلهم.. وجدَتهم الدوريات في طريق “جبار”، وهم الآن موجودين بالمركز، ولا أحد جاء يسأل… عمموا الآن”، وقام بإرسالها مرفقاً معها صورة الطفلين، عن طريق خدمة “الواتساب” على جميع المسجلين في هاتفه.

 

 

وتم تداول الرسالة وصورة الطفلين بشكل واسع بين سكان محافظة الخرمة، حتى وصلت لأحد جيران الطفلين، والذي تعرّف عليهما بعد مشاهدته للصورة، وقام بإبلاغ والدهما.

 

 

وعلى الفور توجّه الوالدان إلى “شرطة الخرمة”، وتسلما الطفلين بعد التأكد من هويتهما، وقد أفادا أن وجود الطفلين بجوار منازل جدهما وأعمامهما وأخوالهما، واعتيادنا على ذهابهما للعب مع أطفالهم، جعلَنَا لا نشعر بفقدانهما سريعاً.
283810

أقدم مواطن أربعيني بمحافظة دومة الجندل، في وقت متأخر من ليلة البارحة، على الانتحار شنقاً، في إحدى غرف شقته بالمحافظة.

 

وقال المتحدث الإعلامي لشرطة منطقة الجوف العقيد مظلي الدكتور تركي المويشير: تبلغت شرطة محافظة دومة الجندل عن انتحار مواطن في العقد الرابع من العمر، داخل شقته الواقعة بالدور الثالث، في مبنى مكون من ثلاثة أدوار.

 

وأضاف: تم العثور عليه من قبل أحد أقاربه، حيث كانت الشقة مقفلة من الداخل، وقد تم انتقال الضباط المحققين وعضو هيئة التحقيق والادعاء العام وفنيي الأدلة الجنائية والطبيب الشرعي، وتبيَّن من المعاينة وجود آثار حز بالعنق، ولا يوجد آثار عنف على الجثة، ولفت إلى أن التحقيقات لا تزال جارية لمعرفة ملابسات الحادثة


x

مميزات شات الحلوين