حياكم الله في شات الحلوين الصوتي
عز
285500

صدرت الموافقة على ترقية عبدالعزيز بن عبدالله المشعلي للمرتبة الخامسة عشرة وتعيينه  مدير عام الإدارة العامة للشؤون الإدارية والميزانية بوزارة الدفاع.

 

“سبق” تهنئ المشعلي وتتمنى له مزيداً من التوفيق.
11AW36J_3004-13

اختتم ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير سلمان بن عبدالعزيز تمرين “سيف عبدالله” الذي شهدته مدينة الملك خالد العسكرية أمس بـ”العرضة السعودية”.
ويبدو أن ما شاهده الأمير سلمان خلال التمرين من تطور القدرات القتالية للقوات المسلحة قد ألهب حماسته، إذ لم تمنع حرارة الطقس وإرهاق يوم عمل طويل وقف خلاله على جاهزية القوات المسلحة وحضر التكتيكات الحربية والعرض العسكري الختامي لتمرين “سيف عبدالله”، من أن يختتم تلك المناورات بالمشاركة بـ”العرضة النجدية”، وهو تقليد ارتبط قديماً بالاستعراض الحربي والمعارك والغزوات قبل وأثناء توحيد أجزاء البلاد؛ ليتحول المسمى لاحقا إلى “العرضة السعودية” وأصبحت لوناً مميزاً يمارس في مواسم الأفراح والأعياد بعد أن كان يؤدى لبث روح الحماس والشجاعة في الحروب.

 

285210

بحفظ الله ورعايته، غادر صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، حفر الباطن، اليوم، متوجّها إلى جدة، بعد أن رعى اختتام تمرين “سيف عبد الله”، والعرض العسكري الإداري للقوات المسلحة بالمنطقة الشمالية.

 

وكان في وداع سمو ولي العهد لدى مغادرته قاعدة الملك سعود الجوية بالقطاع الشرقي بمدينة الملك خالد العسكرية بحفر الباطن، أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز، ونائبه الأمير جلوي بن عبد العزيز بن مساعد، ونائب وزير الدفاع الأمير سلمان بن سلطان بن عبد العزيز.

 

كما كان في وداع سموه، رئيس هيئة الأركان العامة الفريق أول ركن حسين بن عبد الله القبيّل، ومحافظ حفر الباطن عبد المحسن العطيشان، ونائب رئيس هيئة الأركان العامة الفريق ركن عبد الرحمن بن صالح البنيان، وقادة أفرع القوات المسلحة، وقائد المنطقة الشمالية اللواء ركن فهد بن عبد الله المطير، وكبار قادة وضباط القوات المسلحة

b10

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع في مكتبه بجدة أمس ضباط القوات المسلحة ممن يشغلون رتبة لواء الذين تمت إحالتهم للتقاعد.

وقد أعرب سمو ولي العهد في كلمة للضباط المتقاعدين عن شكره وتقديره لهم على ما قدموه خدمة لدينهم ووطنهم ومليكهم وكانت محل فخر واعتزاز للقوات المسلحة.وقال سموه : إنكم ستكونون دائما قريبين منا، ومن لديه ملاحظة أو رأي فإن أبوابنا جميعا مفتوحة، فقد أديتم دوركم، وزملاؤكم من بعدكم سيؤدون الدور خدمة لعقيدتنا ووطننا.وأضاف سموه: إن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- يحثنا دائما على أن يكون هناك تعاون دائم بين المواطن والمسؤول، مشيرا سموه الى أن أبواب المسؤولين في وزارة الدفاع مفتوحة دائما للجميع لتبادل الآراء.وعبر سمو ولي العهد عن تمنياته للمتقاعدين بالتوفيق والسداد.بعد ذلك ألقى اللواء الركن متقاعد عبدالله بن صالح العمري كلمة باسم الضباط المتقاعدين أعرب فيها عن سعادتهم بلقاء سمو ولي العهد والاستماع الى توجيهاته.وقال: لقد تشرفنا بخدمة وطننا ومليكنا في أشرف وأنبل عمل. ودعا الله أن يحفظ للوطن الغالي أمنه واستقراره بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده وسمو ولي ولي العهد.حضر الاستقبال صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس ديوان سمو ولي العهد والمستشار الخاص لسموه، ومعالي نائب رئيس هيئة الأركان العامة الفريق الركن عبدالرحمن بن صالح البنيان ومدير عام مكتب سمو وزير الدفاع المكلف الأستاذ فهد بن محمد العيسى.

 

284294

بحفظ الله ورعايته غادر صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، جدة بعد ظهر اليوم متوجهاً إلى حفر الباطن.

 

وكان في وداع سموه بمطار الملك عبدالعزيز الدولي صاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز آل سعود ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء المستشار والمبعوث الخاص لخادم الحرمين الشريفين والأمير الدكتور خالد بن فيصل بن تركي وكيل الحرس الوطني للقطاع الغربي والأمير الدكتور مشعل بن عبدالله بن مساعد المستشار في ديوان سمو ولي العهد والأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز نائب وزير الخارجية والأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة والأمير مشعل بن عبدالله بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة.

 

 

كما كان في وداع سموه كبار قادة وضباط القوات المسلحة في المنطقة الغربية وعدد من كبار المسؤولين.

 

 

وقد غادر في معية سمو ولي العهد الأمير فهد بن عبدالله بن مساعد والأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني والأمير سطام بن سعود بن عبدالعزيز والأمير الدكتور عبدالعزيز بن سطام بن عبدالعزيز والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس ديوان سمو ولي العهد المستشار الخاص لسموه والأمير بندر بن سلمان بن عبدالعزيز ورئيس الشؤون الخاصة لسمو ولي العهد الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي ومدير عام مكتب سمو وزير الدفاع المكلف فهد بن محمد العيسى.
284170

طالب مجلس الشورى وزارة العدل بإجراء دراسة تقويمية شاملة لمسيرة “مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير مرفق القضاء” والوقوف على المعوقات التي تواجهه، ووضع الحلول المناسبة لها، وشدد على ضرورة تعاون الجهات المعنية مع وزارة العدل في تطبيق قضاء التنفيذ، كما أكد المجلس على قراره السابق المتضمن “صرف بدل لكتاب الضبط والسجل في الوزارة ومساواتهم بكتاب الضبط في هيئة التحقيق والادعاء العام” والإسراع في تأسيس صندوق النفقة والتنسيق مع المجلس الأعلى للقضاء لشغل وظائف القضاة الشاغرة، فيما رفض المجلس التوصية التي تطالب بدراسة منح القضاة مزايا وبدلات مالية.

 

وتفصيلاً، فقد طالب مجلس الشورى خلال جلسته التي عقدها اليوم الاثنين برئاسة نائب رئيس المجلس الدكتور محمد بن أمين بن أحمد الجفري، وزارة العدل بإجراء دراسة تقويمية شاملة لمسيرة “مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير مرفق القضاء” والوقوف على المعوقات التي تواجهه ووضع الحلول المناسبة لها.

 

 

وأوضح مساعد رئيس مجلس الشورى الدكتور فهاد بن معتاد الحمد أن المجلس وبعد أن استمع لوجهة نظر لجنة الشؤون الإسلامية والقضائية، بشأن ملحوظات الأعضاء وآرائهم تجاه التقرير السنوي لوزارة العدل للعام المالي 1433/ 1434هـ التي تلاها رئيس اللجنة الدكتور إبراهيم البراهيم شدد على ضرورة تعاون الجهات المعنية مع وزارة العدل في تطبيق قضاء التنفيذ، وأكد المجلس على قراره السابق المتضمن “صرف بدل لكتاب الضبط والسجل في الوزارة ومساواتهم بكتاب الضبط في هيئة التحقيق والادعاء العام”.

 

 

ودعا مجلس الشورى في قراره إلى الإسراع في تأسيس صندوق النفقة، وهي توصية جديدة تبنتها اللجنة من مضمون التوصية الإضافية المقدمة من عضو المجلس الدكتورة حنان الأحمدي وذلك استجابة لحاجة النساء والأطفال للنفقة حال النزاع الأسري.

 

 

كما طالب المجلس وزارة العدل بالتنسيق مع المجلس الأعلى للقضاء لشغل وظائف القضاة الشاغرة، وهي التوصية الإضافية التي قدمها عضو المجلس الدكتور مشعل السلمي الذي برر تقديمها بحاجة السلك القضائي لسد النقص الذي يقف خلف تأخير التقاضي وزيادة الأعباء الوظيفية على القضاة.

 

 

ولفت الدكتور فهاد الحمد إلى أن المجلس صوت بعدم الموافقة على عدد من توصيات اللجنة والتوصيات الإضافية التي تقدم بها عدد من أعضاء المجلس على تقرير اللجنة، مشيراً إلى أن من بينها التوصية التي تطالب بدراسة منح القضاة مزايا وبدلات مالية، حيث أشار الأعضاء المعارضون للتوصية إلى أن السلك القضائي يتميز حالياً بميزات وبدلات مالية كافية، وتمييزهم مادياً متحقق في السلك الوظيفي القائم، ولفتوا النظر إلى أن هناك فئات وظيفية أخرى تستحق أن ينظر في منحها ميزات مالية مشابهة مثل وظائف الأطباء وأساتذة الجامعات وغيرها من التخصصات العلمية التي تعاني الندرة.

 

 

وأشار مساعد رئيس المجلس إلى أن المجلس كان قد وافق في مستهل الجلسة على تعديلات المعاهدة الدولية لسلامة الحاويات النمطيّة لعام 1972م وذلك بعد أن استمع لتقرير لجنة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات، بشأن إدخال التعديلات تلاه رئيس اللجنة الدكتور سعدون السعدون
282786

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، في مكتبه بقصر السلام بجدة، اليوم، مدير جامعة الجوف الدكتور إسماعيل بن محمد البشري وأشقاءه، الذين عبّروا عن شكرهم وتقديرهم لسمو ولي العهد على عزائه ومواساته لهم، في وفاة أبناء الدكتور إسماعيل البشري، الذين قضوا إثر حادث مروري أليم؛ داعين الله أن يحفظ سمو ولي العهد ويجزيه خير الجزاء.

 

وقد دعا سمو ولي العهد الله سبحانه وتعالى أن يتغمد المتوفين بواسع رحمته، ويُسكنهم فسيح جنته، ويُلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان.
b22

أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، موقف المملكة الثابت من مساعدة الشعب السوري الشقيق.

جاء ذلك لدى استقباله حفظه الله في مكتبه بجدة أمس، رئيس الائتلاف الوطني السوري السيد أحمد الجربا والوفد المرافق له.وجرى خلال الاستقبال بحث آخر التطورات على الساحة السورية وما يتعرض له الشعب السوري من إبادة من النظام السوري وهو ما يجب وقفه فورا.كما تم بحث السبل الكفيلة بإنهاء الأزمة السورية بما يكفل للشعب السوري حريته وإنهاء ما يتعرض له من وحشية.

282080

يفتتح ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز، ظهر غدٍ، الملتقى العلمي 14 لأبحاث الحج والعمرة والزيارة، برعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود آل سعود.

 

وينظم الملتقى معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة في قاعة الملك عبدالعزيز التاريخية بمقر جامعة أم القرى بالعابدية.

 

 

ويحظى الملتقى بمشاركة عدد كبير من الباحثين والمختصين من الجامعات والمعاهد السعودية والجهات الحكومية والخاصة من الجنسين، لبحث 40 دراسة وورقة علمية تركز على ستة محاور وتصب جميعها في صالح الارتقاء بخدمة ضيوف بيت الله الحرام.

 

 

وتشمل الدراسات الجوانب الإدارية، الإنسانية، البيئية، الصحية، الهندسية والعمرانية والنقل والحركة والتوعية والإعلام وتقنية المعلومات، وما يرتبط بمكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة.

 

 

وتهدف هذه المساعي إلى تبني الرؤى المستقبلية لولاة الأمر فيما يتعلق بتطوير منظومة الحج والعمرة تسهيلاً لأداء الفريضة لضيوف الرحمن ولتحقيق كل ما يحقق أمنهم وسلامتهم.

 

 

وقال مدير جامعة أم القرى الدكتور بكري بن معتوق عساس: “الملتقى يعتبر مناسبة علمية سنوية يلتقي فيها المختصون والمسؤولون والعاملون في مجال الحج والعمرة والزيارة لعرض خلاصة ما لديهم من أبحاث ودراسات ومقترحات وتبادل وجهات النظر والاستفادة من أحدث التقنيات العالمية والمستجدات العلمية من أجل التطوير المستمر والارتقاء بالخدمات المقدمة لقاصدي بيت الله العتيق والمسجد النبوي الشريف”.

 

 

وأضاف: “المعهد يعمل على استقطاب الباحثين والمتخصصين في الجامعات والمعاهد البحثية السعودية والمهتمين بدراسات وأبحاث الحج والعمرة والزيارة، إضافة إلى العاملين في الأجهزة الحكومية والقطاع الخاص لمناقشة الموضوعات والأبحاث والمستجدات المتعلقة بخدمات الحج والعمرة والزيارة”.

 

 

وأردف: “نأمل أن يخرج الملتقى بتوصيات تخدم أعمال الحج والعمرة والزيارة وفقاً لتطلعات وتوجيهات القيادة الرشيدة الرامية إلى أن جعل الحج وخدماته صورة نموذجية وعملاً متفرداً يعكس الجهود والأعمال المباركة التي تقدمها المملكة العربية السعودية لرعاية قاصدي بيت الله العتيق أثناء أداء العمرة والركن الخامس من أركان الإسلام”.

 

 

وتابع: “نشيد بما توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين للمعهد من عناية واهتمام ونثمن حرصها الدائم على متابعة الأبحاث والدراسات التي يقدمها”.

 

 

ورفع مدير جامعة أم القرى أسمى آيات الشكر والعرفان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود على رعايته الكريمة لهذا الملتقى المهم ولصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود على تشريفه افتتاح الملتقى الذي يعتبر أكبر تجمع سنوي يجمع المهتمين من الهيئات والإدارات الحكومية والأمنية والقطاع الخاص والخبراء والمتخصصين في مجال البحث والتطوير لخدمات الحج والعمرة والزيارة.

 

 

ودعا الله تعالى أن يبارك في جهود الحكومة الرشيدة وأن يسدد خطاها لما فيه الخير والصلاح للجميع وأن يديم على هذه البلاد نعمة الأمن والأمان والرخاء والازدهار.

 

280914

زار الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز آل سعود، وزير التربية والتعليم، مركز المعلومات الوطني بوزارة الداخلية، برفقة وفد رفيع المستوى من الوزارة، وكان في استقبالهم الأمير الدكتور بندر بن عبدالله المشاري آل سعود مساعد وزير الداخلية للشؤون التقنية، واللواء الدكتور طارق بن عبدالله الشدي المدير العام لمركز المعلومات الوطني.

 

وخلال الزيارة اطلع سموه والوفد المرافق على أبرز الخدمات التقنية التي يقدمها المركز لقطاعات وزارة الداخلية، والجهات الحكومية الأخرى، وذلك خلال جولة ميدانية في المعرض الدائم لخدمات وزارة الداخلية التقنية، كما استمع إلى شرحٍ مفصلٍ عن أبرز الخدمات الإلكترونية التي تقدمها الداخلية وقطاعاتها المختلفة للمواطنين والمقيمين، من خلال بوابة الوزارة الإلكترونية www.moi.gov.sa، إضافةً إلى اطلاعه على أبرز الخدمات التقنية المستقبلية المزمع تنفيذها بالتعاون مع عددٍ من قطاعات الوزارة، أو الجهات الحكومية الأخرى.

 

 

ومن جانبه، عبّر الأمير خالد عن بالغ سعادته بزيارته لمركز المعلومات الوطني، لافتاً إلى أن المركز متميزٌ شكلاً ومعنى بفضل ما يقدمه من خدمات تقنية متميزة لقطاعات الوزارة أو لغيرها من القطاعات الحكومية الأخرى.

 

 

وقال خلال جولته: “لن يتسنى لنا موقعٌ بالعالم الأول إلا بثبوتنا وجهودنا، ولا يمكن أن نتميز إلا بالعلم والمعرفة”. مشيراً إلى أن الجميع في السعودية يسير بخطى حثيثة نحو العالم الأول، ومعرباً عن إحساسه بالتفاؤل دائماً بعد مشاهدته شباب الوطن القائم على هذه التقنيات المتقدمة، الذين يملؤهم الحماس والأمل والتفاؤل.. مؤكداً ضرورة الاجتهاد في هذا المجال الذي يتصف بالمنافسة الشديدة في عصرٍ يوصف بعصر التقنية.

 

 

كما ذكر أن وزارة الداخلية معقلٌ عظيم حارب الإرهاب بجميع صوره، ليس فقط في السعودية، وإنما أعطى مثالاً للعالم أجمع، حتى أصبح الكثير من الذين يحاربون الإرهاب يتلمسون الاستفادة من بعض تجاربه.

 

 

وألمح سموه إلى أنه تشرف في وقت سابق بالانتساب لصرح وزارة الداخلية، وعمل تحت قياداتٍ تركت في نفسه أكبر الأثر من الاحترام والتقدير؛ فقد عمل سموه في هذه الوزارة عندما كان الملك فهد وزيراً للداخلية – رحمه الله – ثم الأمير نايف – رحمه الله – ثم الأمير أحمد، وحالياً الأمير محمد بن نايف، وكلهم من الرجال العظماء الذين يُعتز بهم بهذا الوطن، ووقفوا في وجه أعداء الوطن من الداخل والخارج، وطهّروا السعودية – ولا يزالون – من براثن الخيانة والدسيسة والتبعية لقياداتٍ خارجية، معتزاً بأنه لا يزال يشعر حتى اليوم بأن كل من يعمل بوزارة الداخلية زميلٌ له.

 

 

وفي نهاية الزيارة تسلَّم سمو وزير التربية والتعليم درعاً تذكاريةً بهذه المناسبة، وتم التقاط الصور التذكارية مع الجميع.

 


x

مميزات شات الحلوين